فيسبوك يكرر هجومه على النشطاء الفلسطينيين

أدان مركز صدى سوشال الحملة الهجومية التي شنها موقع فيسبوك ضد الفلسطينيين خلال اليومين الماضيين، والتي ركزت على إغلاق عشرات الحسابات للمستخدمين الفلسطينيين.

ووثق مركز صدى سوشال عشرات الحالات التي قام بها موقع فيسبوك بإغلاق حسابات لفلسطينيين جلهم من الصحفيين والنشطاء، دون أي تحذير أو انذار مسبق.

ويعتبر مركز صدى سوشال هذه الحملة ضمن محاربة حقوق الإنسان وتقييد حريات التعبير عن الرأي، والإنحياز لطرف الاحتلال الإسرائيلي بشكل واضح.

وتأتي هذه الحملة بالتزامن مع تصريحات إدارة موقع فيسبوك التي كشفت عن إغلاق ٢.٢ مليار حساب بحجة أنها حسابات وهمية، الأمر الذي يجعلنا نشكك بالأسباب التي تغلق لأجلها الحسابات على منصة فيسبوك.

وطالب مركز صدى سوشال الجهات الحقوقية والمعنية بحريات التعبير عن الرأي بأن يكون لها مواقف تجاه انتهاك الحريات المستمر الذي يرتكبه فيسبوك.