١٠٠ انتهاك خلال شهر أيار بحق المحتوى الفلسطيني

وثق مركز صدى سوشال قيام إدارة الفيسبوك بحملة غير مسبوقة ضد النشطاء والصحفيين الفلسطينيين على مواقع التواصل الاجتماعي شملت حذف الحسابات والمنشورات والحظر.

وطالب المركز بضرورة اعطاء مساحات للحرية على مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة على موقع الفيسبوك موازية لتلك التي تمنح للمستخدم “الإسرائيلي”.

و أشار المركز أن عدد الانتهاكات على مواقع التواصل الاجتماعي خلال شهر أيار \ مايو تجاوز ١٠٠ انتهاك، كان أغلبهم على موقع الفيسبوك الذي يدعي الحرية. وبلغ عدد الانتهاكات في موقع الفيسبوك ٧٥ انتهاكاً.

وشنت إدارة الموقع في يوم واحد حذف أكثر من ٣٥ حساباً جملة واحدة، منهم: الصحفي حسن اصليح، الصحفي مثنى النجار، الصحفي علاء سلامة، الفنان علي النسمان، ️ الدكتور .محمود بارود، ️ الكاتب حسام الدجني️، الصحفية صافيناز اللوح، الصحفي جمال يونس، االكاتبة نسرين موسى، صفحة رام الله تايمز، صفحة طوباس تايمز، صفحة القدس تايمز، الصحفي حافظ التلاحمة، الصحفي وائل أبو عمر، الصحفي فادي ثابت، الصحفي معاذ اكوانين، الصحفي عبد العزيز نوفل، الصحفية مجدولين حسونة، مؤسسة القدس الدولية.

كما و رصد المركز قيام ادارة موقع اليوتيوب بحذف قناة شبكة أنين القيد، وحذف عدد من الفيديوهات لناشط حسين شجاعية والصحفي معاذ حامد.

يذكر أن مركز “صدى سوشال” مركز تطوعي أطلق في بداية شهر سبتمبر 2017 وهو يُعنى بمبادرات إثراء المحتوى الفلسطيني على الإنترنت خاصة في مواقع التواصل الاجتماعي، ورصد الانتهاكات التي يتعرض لها هذا المحتوى من الأطراف المختلفة.