سابقة خطيرة بتقييد المحتوى الفلسطيني خلال شهر نوفمبر

وثق مركز صدى سوشال ارتفاعاً كبيراً في نسبة الانتهاكات للمحتوى الفلسطيني عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال شهر نوفمبر خاصة مع العدوان الذي شنه الاحتلال على غزة عقب كشف تسلل الوحدة الخاصة.

وبلغ عدد الانتهاكات بحق المحتوى الفلسطيني على مواقع التواصل الاجتماعي ٤١ انتهاكاً كان أغلبها عبر موقع الفيسبوك منها: حذف صفحة فلسطين بوست الإخبارية، وشبكة خانيونس الإعلامية وكل محرريها، وصفحة الدهيشة الحدث، وصفحة الإعلام الرسمي لكتائب القسام، وصفحة وكالة صفا.

في حين قامت إدارة موقع تويتر بعدد من الانتهاكات منها: حظر شبكة فلسطين للحوار، وحذف صفحة الاعلام الرسمي للقسام، وعدد من النشطاء.

وفي سابقة خطيرة وانصياع لرغبة الاحتلال، أقدمت مواقع التواصل الاجتماعي على حذف صور الوحدة الخاصة التي تسللت إلى غزة بعد نشر صورها عبر مواقع التواصل، كما قامت إدارة فيسبوك بمنع تداول الصور عبر رسائلها وتطبيق المراسلة الخاص بها ايضًا.

يذكر أن مركز “صدى سوشال” مركز تطوعي أطلق في بداية شهر سبتمبر 2017 وهو يُعنى بمبادرات إثراء المحتوى الفلسطيني على الإنترنت خاصة في مواقع التواصل الاجتماعي، ورصد الانتهاكات التي يتعرض لها هذا المحتوى من الأطراف المختلفة.