55 للمحتوى الفلسطيني خلال شهر ديسمبر

نشر مركز صدى سوشال تقريراً شهرياً حول انتهاكات مواقع التواصل الاجتماعي ضد المحتوى الفلسطيني، ورصد المركز ٥٥ انتهاكاً، ولاحظ المركز ارتفاعاً كبيراً في نسبة الانتهاكات خلال شهر ديسمبر الماضي،

وشددت إدارة مواقع التواصل الاجتماعي رقابتها ضد المحتوى الفلسطيني بشكل كبير خلال شهر ديسمبر الماضي وخاصة منذ أحداث القدس الجارية بعد قرار ترامب بإعلان نقل السفارة الامريكية إلى القدس، وبدأت إدارة مواقع التواصل بتضييق الخناق وتشديد السياسات وشن حملة غير مسبوقة على الصحفيين والنشطاء الفلسطينيين تحديداً.

ووثق مركز صدى سوشال أكثر من ٤٠ انتهاكاً متنوعاً في موقع الفيسبوك شمل حظر النشر وحذف الحسابات وإغلاق الصفحات مثل: الصحفي عقيل العواودة، صفحة 48 الإخبارية، صفحة الخليل الإخبارية، صفحة الكتلة الإسلامية جامعة النجاح.

كما منعت إدارة موقع الفيسبوك تداول كتاب جديد يوثق مرحلة إبعاد مرج الزهور بقلم النائب في المجلس التشريعي أ. فتحي القرعاوي وحظرت العديد من الصحفيين والنشطاء على إثر تداول الكتاب.

وصعّدت إدارة موقع اليوتيوب حملتها أيضاً ضد المحتوى الفلسطيني وسجل مركز صدى سوشال ١٥ انتهاكاً مثل: حذف حساب وكالة الرأي الإخبارية، وحساب المصمم حمزة أكرم، والصحفي أنس الخطيب، وحساب حديث اليوم.

وتتذرع وسائل التواصل الاجتماعي بالتحريض على العنف والإرهاب لحذف المحتوى الفلسطيني، فيما تتجاهل التحريض الذي يقوم به الاحتلال عبر وسائل إعلامه.

يذكر أن مركز “صدى سوشال” مركز تطوعي أطلق في بداية شهر سبتمبر 2017 وهو يُعنى بمبادرات إثراء المحتوى الفلسطيني على الإنترنت خاصة في مواقع التواصل الاجتماعي، ورصد الانتهاكات التي يتعرض لها هذا المحتوى من الأطراف المختلفة.