ثلاثون مؤسسة إعلامية فلسطينية تعرضت لانتهاكات رقمية

press relase

 

أجرى مركز صدى سوشال استبيانا تم توزيعه على 30 وكالة فلسطينية إلكترونية تنشر الأنباء وتشتهر فلسطينيا حول تضييقات منصات التواصل الاجتماعي على العمل الصحفي والإعلامي.

وقد تبين أن الوكالات الثلاثين التي استجابت للاستبانة قد تعرضت جميعها لانتهاكات رقمية متنوعة نتيجة محتواها، إما بمنع وصول المنشورات للمتابعين أو تقييد للصفحة أو حذف منشورات أو منع من استخدام خصائص معينة، فمنذ بداية آيار ٢٠٢١ تتعرض وسائل الاعلام الفلسطينية والمحتوى الرقمي الفلسطيني لارتفاع ملحوظ في حجم الانتهاكات الرقمية تستهدف المحتوى المتعلق بالقضية الفلسطينية والأحداث الأخيرة في غزة والقدس.

ومن الوكالات التي استجابت للاستبانة وتبين تعرضها لأنواع مختلفة من الانتهاكات الرقمية والتضييق على حرية العمل الصحفي: رويترز، وكالة قدس نت للأنباء، وكالة وطن، والترا فلسطين تعرضت لحذف لبعض محتويات صفحاتها الإجتماعية، فيما تعوض البعض الآخر كوكالة صفا وايليا للإعلام الشبابي ووكالة الرسالة للإعلام لحذف صفحاتهم بشكل كامل، وبعضهم تعرض للتحكم بنسب الوصول لمنصاتهم كتلفزيون الفجر وشبكة قدس الإخبارية.

ودعا مركز صدى سوشال منصات التواصل الاجتماعي لضرورة احترام خصوصية القضية الفلسطينية وفهم المحتوى الذي ينشره الفلسطينيون ضمن السياق الخاص بقضيتهم، كما حذر المركز من خطورة تعدي هذه المنصات على حريات العمل الصحفي، الأمر الذي يعتبر انتهاكا صارخًا للعديد من المواثيق والمعاهدات الدولية.

شارك المنشور

Facebook
Twitter
LinkedIn
Telegram
WhatsApp

أخبار