صدى سوشال يستنكر تضييق فيسبوك على فعالية فلسطينية في جامعة سان فرانسيسكو

فيسبوك ٢

استنكر مركز صدى سوشال، اجراءات إدارة فيسبوك لمنع الندوة الرقمية “حول الرواية والمقاومة والحقوق الأكاديمية” التي أعاد تنظيمها البرنامج الأكاديمي لدراسات الجالية العربية والمسلمة بالمهجر في جامعة سان فرانسيسكو بالتعاون مع كل من معهد الأبحاث الإنسانية ومجلس أساتذة جامعة كاليفورنيا وبتنسيق من الاستاذ.شون مالوي مع د. رباب عبد الهادي و د. تومومي كينوكاوا اللتين قمن بتنظيم الندوة الرقمية السابقة في شهر أيلول\سبتمبر الماضي.

وكانت إدارة فيسبوك قد حذفت الفعالية من موقع البرنامج الأكاديمي لدراسات الجاليات العربية والمسلمة في المهجر بالإضافة لحذف صفحة البرنامج الأكاديمي وكافه محتوياتها.

وأشار المركز إلى استهجانه لخضوع منصات التواصل الاجتماعي للضغوط الصهيونية، حيث سبق أن تعرضت ذات الفعالية لحذف في ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ من قبل إدارة تطبيق زوم وتبعها فيس بوك ويوتيوب أثر مطالبات من مجموعات صهيونية معادية للحقوق الفلسطينية مما أدى لإلغاء الفعالية برمتها.

وأكد المركز أن هذه القرارات تمثل امتدادًا لسياسات التضييق على المحتوى الفلسطيني، وخضوع للمعايير الإسرائيلية الخاصة بملاحقة وحجب السردية الفلسطينية والتضييق على حريات الفلسطينيين وملاحقتهم.

وشدد المركز على ضرورة إيقاف كل أشكال الملاحقة للمحتوى الفلسطيني، والتوقف عن دعم سياسات الاحتلال من قبل شركات و إدارات مواقع التواصل الاجتماعي.

ودعا المركز للعمل المشترك بين كافة المؤسسات المعنية بحرية الكلمة والتعبير عن الرأي والحريات الأكاديمية والديمقراطية، لأجل مساحة من الديمقراطية في الفضاء الرقمي مشددًا على أهمية الضغط حاليا على إدارات مواقع التواصل الاجتماعي لوقف هذه السياسات المنحازة لعلاقات القوة، والتي تميل للتضحية بحق المستخدمين في الوصول للمعلومات، وترفض أي كسر السردية السائدة و المنحازة للاحتلال ، والمفروضة معايير تتبناها مواقع التواصل الاجتماعي

شارك المنشور

Facebook
Twitter
LinkedIn
Telegram
WhatsApp

أخبار